هاشتاغ
1 تقرير
1 تقرير
عام
عُقد مساء امس في ديوان الرفايعة جلسة تشاورية شاركت فيها اللجان المحلية في قرى نقع بئر السبع والنقب. السيد حسين الرفايعة رحب برؤساء اللجان وأعضائها وسرد تسلسل الأحداث الأخيرة معلقا وموضحا لبعض النقاط ومشددا على ضرورة الوحدة والتكاتف.

صورة من جلسة المجلس في ديوان الرفايعه



+ - R

رئيس المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها الشيخ عطية الأعسم تحدث في كلمته عن الأحداث الأخيرة وحذر من محاولة بعض الجمعيات ركوب الموجة والتنفع من هموم وجراحات الناس.
كما وأكد جميع المتحدثين في كلماتهم على ضرورة وحدة الصف والكلمة، واستمرارية النضال السلمي حتى نيل الاعتراف بكامل قرانا.
هذا وخلص الاجتماع إلى النقاط التالية:
  • 1. وحدة الصف والكلمة هي مطلب الساعة وضرورة لا غنى عنها، وعلى الجميع أن يضعوا النقب أولا فوق الأحزاب والمؤسسات.
  • 2. نرحب في المجلس الإقليمي واللجان المحلية بكل جهد داعم لقضيتنا أيا كان صاحبه، شريطة أن يتوافق ورؤية المجلس واللجان وألا يتصادم معها، أو يحاول من خلاله استغلال قضية الناس لمآرب شخصية أو حزبية.
  • 3. نرفض وبشدة كل محاولات النيل من المجلس الإقليمي وتهميش دورة من خلال خلق أجسام موازية هدفها بث الفتنة، كما ونؤكد عدم استعدادنا للتعامل مع هذه المؤسسات المشبوهة.
  • 4. إلى أن يتم إنهاء الخلاف في لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، نؤكد أننا سنلتزم فقط بالفعاليات التي يعلن عنها المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها.
  • 5. نقف بكل قوتنا خلف معتقلي الحرية حتى نيل حريتهم كاملة ولن ننساهم أو نتهاون في قضيتهم.
  • 6. نثمن غاليا دور المحامين الشرفاء من النقب والمثلث والجليل، الذين لبوا نداء الواجب ورافعوا عن أبنائنا تطوعا.
  • 7. نرجو السلامة والصحة لكل المصابين في الأحداث الأخيرة ونؤكد على تواصلنا الدائم معهم حتى شفائهم بإذن الله.
  • 8. ندين وبشدة العنف المفرط الغير مبرر الذي استخدمته الشرطة ضد المرابطين في أرض سعوة، وضد المتظاهرين على مدخل البلدة، ونؤكد أنه لن يثنينا عن مواصلة نضالنا السلمي.
  • 9. نعلن وقوفنا الكامل مع أهلنا في القرى غير المعترف بها واستعدادنا لأي طارئ لا سيما في هذا البرد القارص.
نسأل الله السلامة لأهلنا وشعبنا وأن نمر هذه المرحلة بسلام.
المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها
اللجان المحلية في نقع السبع والنقب
اكتب تعليق